التحسين من الصحة العامة

التحسين من الصحة العامة

التحسين من الصحة العامة من أساسيات التي يجب أن نسعى إليها ويقصد بالصحة العامة علم الوقاية من الإصابة بالأمراض، والعمل على تحسين الصحة
والارتقاء بها يتم من خلال الاختيارات الاستعلامية للمجتمع والجهود المنظمة من قبل المجتمعات الخاصة والعامة والمنظمات والأفراد أيضًا، وهو العلم
الذي يهتم بالتهديدات والمخاوف التي تواجه الصحة وفقًا لتحليل صحة الأفراد .

التحسين من الصحة العامة

التحسين من الصحة العامة

الصحة العامة يقصد بها العلم المهتم بالوقاية من الأمراض وذلك من خلال متابعة المخاوف التي تواجهها الصحة والتهديدات التي تواجه أفراد المجتمع، وذلك من خلال إجراء الاختبارات والتحاليل، وقد يتم اجراء التحليل لمجموعة صغيرة، وقد يكون لمجموعة هائلة من السكان في العديد من الدول أو القارات. كذلك فإن الصحة العامة أو علم الصحة العمومية يقوم على الجمع بين المناهج المتداخلة لعلم الأمراض والوبائيات والاحصائيات الحيوية بالإضافة إلى الرعاية الصحية، والتحسين من الصحة العامة يتم من خلال العلاج من الأمراض والوقاية منها وذلك من خلال تحسين الظروف الجسدية وظروف الصحة العقلية أيضًا. ويتم ذلك عن طريق مراقبة الحالات المرضية جيدًا ومتابعتها، وعلى جانب آخر فإن التحسين من الصحة العامة يتم من خلال الارتقاء بسلوكيات الفرد مثل غسيل الأيدي والتوصية بالرضاعة الطبيعية، والحرص على أخذ التطعيمات.

التحسين من الصحة العامة يحتاج إلى فرق متكاملة من الكوادر البشرية التي تعمل معًا جنبًا إلى جنب، وتتمثل الكوادر البشرية من الأطباء المتخصصين في أمراض الصحة العامة، بالإضافة إلى ذلك أطباء متخصصين في الأمراض الوبائية، ومتخصصين في الإحصائيات الحيوية، وممرضي الصحة العامة، وعلماء الأحياء الدقيقة، وأطباء مختصين في أمراض صحة الأسنان، كذلك متخصصي تغذية، وأطباء بيطريين، بالإضافة إلى ذلك  مسئولي الصحة البيئية ومراقب الصحة، ومهندس الصحة العامة، ثم محامي الصحة العامة وعلماء تنمية المجتمع وعلماء الاجتماع ومسئولين الاتصالات وغيرهم.

قواعد الصحة العامة

  • التحسين من الصحة العامة مصطلح يتكرر كثيرًا خلال الفترة الأخيرة وعندما ننظر عن التدابير الواجب اتخاذها للتحسين
  • من الصحة فنجد أن للفرد دور أساسي في العناية بالصحة، ويجب التنويه هنا على أن الصحة عبارة عن حالة شاملة
  • متكاملة من الصحة الجسدية والعقلية والنفسية والاجتماعية والتحسين من الصحة العامة علم يساعد الناس في
  • الحفاظ على الصحة المثالية.
  • والتحسين من الصحة العامة للفرد يلزمه تغيير السلوكيات والعادات الخاطئة التي يمارسها الفرد خلاله يومه، ولذلك
  • يجب البدء باتباع نظام صحي غذائي متوازن يعمل على التحسين من الصحة العامة وتحسين المزاج والصحة النفسية
  • أيضًا، فيجب أن يكون الغذاء متنوع غني بالفاكهة والخضار الطازج وأن يكون الطعام يحتوي على تركيز عالي من البروتين
  • والألياف مع الحرص على تجنب تناول السكريات والدهون.

مرض التصلب اللويحي

والتحسين من الصحة العامة يعمل على العديد من المحاور تتمثل فيما يلي:

العناية بالصحة الجسدية

من خلال العناية بالصحة الجسدية يتمكن الإنسان من التمتع بجسد صحي وقوي خالي من الأمراض، وتقل احتمالية الإصابة بالأمراض؛ حيث أن العناية بالصحة توفر للإنسان عنصر الوقاية من الأمراض ولكنها لا تضمن عدم الإصابة بها، ولكنها في ذات الوقت تجعل الجسم قادر على مقاومة الأمراض، والاهتمام بالصحة الجسدية يجب اتباع ما يلي:

  • تجنب المشروبات الغنية بالسكر

مثل المشروبات الغازية؛ حيث أنه عند تناولها يتعامل معها المخ بطريقة مختلفة فلا يستطيع أن يحسب عدد السعرات الحرارية التي تحتوي عليها وبالتالي لا يتمكن من منح الجسم الشعور بالشبع ويظل الجسم جائعًا مما يدفعه لتناول الكثير من الطعام والتعرض لزيادة في الوزن.

  • الحرص على تناول المكسرات بانتظام

على أن تكون المكسرات غير مملحة وغير محمصة، والمكسرات مصدر غني بالعناصر الغذائية الهامة مثل فيتامين هـ، وحمض الفوليك، والبروتينات، والأحماض الأمينية الأساسية والماغنسيوم.

  • تجنب تناول الوجبات السريعة

والتي تحتوي على كميات كبيرة من الدهون المشبعة، ولقد أثبتت الأبحاث أن تناول الوجبات السريعة يزيد من احتمالية الإصابة بجلطة دماغية 7 أضعاف الشخص الطبيعي في مرحلة عمرية أقل من 45 سنة.

  • شرب الكثير من الماء

خاصة قبل تناول الطعام ب 30 دقيقة؛ حيث أن شرب كميات كافية من الماء خلال اليوم يعمل على تحسين وظائف الكلى. ثم يساعد على طرد السموم والشوائب والترسبات من الجسم، وتحسين عمل الجهاز الهضمي. ومن وسائل التحسين من الصحة العامة والعناية الصحية الاهتمام بالوقاية من العدوى والأمراض الموسمية وذلك من خلال الاهتمام بمتابعة مواعيد اللقاحات الخاصة بالمواسم والحرص على أخذها في موعدها.

العناية بالصحة العقلية والنفسية

مما لا شك فيه أن النفسية السليمة تؤثر بشكل كبير على صحة الشخص وأداؤه ثم تنعكس كذلك على تفاعله مع الحياة اليومية وعلى انتاجيته في العمل ، ويُعد العناية بالصحة العقلية والنفسية للفرد من الأمور التي تساهم في التحسين من الصحة العامة، وللحصول على نفسية متوازنة للفرد يجب اتباع ما يلي:

  • النوم خلال الليل

حيث أن النوم له دور هام في التأثير على الهرمونات والحفاظ على توازن الجسم وصحة العقل، وترتبط قلة النوم بانخفاض الأداء الجسدي والعقلي والاصابة بزيادة الوزن وتزيد احتمالية الإصابة بمرض السكر. لذلك يجب أن يحرص الشخص على النوم خلال الليل عدد ساعات كافية لا تقل عن 8 ساعات. الابتعاد عن التوتر والقلق والحرص على تصفية الذهن، كذلك التعامل مع مشاعر القلق والتوتر بشكل متوازن. ممارسة الهوايات والنشاط المفضلة حيث يساعد ذلك على التخلص من المشاعر السلبية ويعزز الشعور بالأمان والسعادة.

  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام

حيث تعمل الرياضة على تحسين المزاج وتساعد على التخلص من القلق والعصبية والتوتر، وتساعد على النوم بشكل أعمق.

مرض التصلب اللويحي

رياضة التاي تشي وتحسين الصحة

لممارسة الرياضة دور كبير في التحسين من الصحة العامة الجسدية والنفسية، وتمارين التاي تشي عبارة عن تمارين وحركات انسيابية تتم ببطيء
تجمع بين التنفس العميق والاسترخاء والتأمل. والتاي تشي فن صيني ظهر في القرن الثالث عشر واليوم يمارسها العالم في التحسين من الصحة
العامة. تشبه رياضة التاي تشي إلى حد كبير تمارين الأيروبيك، وتعمل تمارين التاي تشي على التحسين من الصحة العامة والتحسين من القدرات
العقلية والنفسية والجسدية، ويعتقد البعض أن رياضة التاي تشي تعمل على تحسين الحالة المزاجية وتحسين القوة العضلية والتقليل من الألم
والتخفيف من التيبس، وتجعل الشخص ينام بشكل أفضل ويزيد من الهدوء والتركيز. ولأن تمارين التاي تشي تتميز بطبيعتها البطيئة الهادئة ترتب
على ذلك التحسين من الصحة العامة لدى كبار السن، وإلى الآن مازالت الأبحاث والدراسات مستمرة من خلال الجمعيات المتخصصة مثل المركز الأمريكي.

 فوائد ممارسة رياضة التاي تشي

بالتفصيل فتتمثل فيما يلي:

  • أولًا: معهد أويجون أجرى مجموعة من الدراسات أثبتت أن الذين مارسوا تمارين التاي تشي لمدة 6 أشهر. أدى ذلك إلى تحسين التوازن
    والقدرة العضلية ضعف الأشخاص الغير ممارسين للرياضة، بالإضافة إلى أن تقليل نسبة الشعور. بالخوف من السقوط لدى كبار السن،
    وتحسنت حالتهم بشكل ملحوظ وأصبح لديهم القدرة على القيام بأنشطة متنوعة والتي تتراوح بين المعتدلة والقاسية.
  • ثانيًا: مع ممارسة تمارين التاي تشي تتحسن أعراض الألم وتتحسن الحركة بشكل كبير، حيث تزيد مناعة الجسم بشكل كبير. وتعمل
    بفاعلية ضد مرض الهربس زوستر.
  • ثالثًا: ممارسة التاي تشي لمدة 3 أشهر تعمل على التخفيف من آلام المفاصل والتيبس.

برنامج تاى تشى للطاقة

اقرأ أيضًا:

Comments (1)

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked